عالم الابداع

حياكم الله في منتدى عالم الابداع
ليصلكم كل ماهو جديد يرجا التسجيل فضلآ وليس امرآ تفعيل التسجيل فوري مجرد تأكيد الرسالة التي تصلك على ايميلك بمشاركاتكم نرتقي للافضل لتعم الفائدة على الجميع

شكرآ على هذه الزيارة

عالم الابداع.برامج.صور ديكور.اخبار.صحة.مقالات.المرأة والربح من الانترنت

المواضيع الأخيرة

» سباق التحدي الفورمولا 1
الأربعاء يونيو 08, 2016 4:08 am من طرف Almaysstro

» تحميل وتفعيل 2015 Corel Motion Studio 3D
الأربعاء يونيو 08, 2016 4:00 am من طرف Almaysstro

» برنامج4K Video Downloader
الأربعاء يونيو 08, 2016 3:57 am من طرف Almaysstro

» موقع RevenueHits للربح من الانترنت
الجمعة مايو 13, 2016 2:17 am من طرف Almaysstro

» زيت جوز الهند والثوم للتحكم بنوبات الصرع
الخميس نوفمبر 26, 2015 12:59 am من طرف Almaysstro

» أهمية الرياضة المنزلية لمرضى الضغط
الخميس نوفمبر 26, 2015 12:57 am من طرف Almaysstro

» شرح تحميل سينما فور دي نسخة محمولة
الخميس نوفمبر 26, 2015 12:53 am من طرف Almaysstro

» شرح تحميل سينما فور ديCinema 4D نسخة محمولة
الخميس نوفمبر 26, 2015 12:47 am من طرف Almaysstro

» تحميل وتفعيل ادوبي بريمر برو 6
الخميس نوفمبر 26, 2015 12:38 am من طرف Almaysstro

سحابة الكلمات الدلالية


قصة حب النبي صلي الله عليه وسلم للسيدة خديجة

شاطر
avatar
Almaysstro
Admin

عدد المساهمات : 235
نقاط : 13330
السٌّمعَة : 16
تاريخ التسجيل : 10/06/2014

قصة حب النبي صلي الله عليه وسلم للسيدة خديجة

مُساهمة من طرف Almaysstro في الأحد يوليو 06, 2014 11:34 pm

أحب النبي صلي الله عليه وسلم فكان حبا عظيما حزن عليها بعد موتها حزنا شديدا

حب عجيب حتى تموت السيدة خديجة

وبعد موتها بسنة تأتى إمرأة من الصحابة للنبى -صلى الله عليه وسلم-وتقول له : يارسول الله ألا تتزوج؟ لديك سبع عيال ودعوة هائلة تقوم بها ..فلابد من الزواج قضية محسومة لأى رجل
فيبكى النبى -صلى الله عليه وسلم-وقال: وهل بعد خديجة أحد

يوم فتح مكة والناس ملتفون حول الرسول وقريش كلها تأتى إليه ليسامحها ويعفو عنها فإذا به يرى سيدة عجوز قادمة من بعيد ..فيترك الجميع ويقف معها يكلمها ثم يخلع عباءته ويضعها على الأرض ويجلس مع العجوز عليها

فالسيدة عائشة تسأل ..من هذه التى أعطاها النبى-صلى الله عليه وسلم-وقته وحديثه وإهتمامه كله ؟
فيقول :هذه صاحبة خديجة
فتسأل :وفيم كنتم تتحدثون يا رسول الله ؟
فقال :كنا نتحدث عن أيام خديجة
فغارت أمنا عائشة وقالت: أمازلت تذكر هذه العجوز وقد واراها التراب وأبدلك الله خير منها ؟
فقال النبى -صلى الله عليه وسلم-:والله ما أبدلنى من هى خير منها …فقد واستنى حين طردنى الناس وصدقتنى حين كذبنى الناس
فشعرت السيدة عائشة أن النبى قد غضب فقالت له: إستغفر لى يا رسول الله
فقال : إستغفرى لخديجة حتى أستغفر لك

من المعروف أنها كانت امرأة غنية، ولما سمعت عن صدق وأمانة النبي صلى الله عليه وسلم أعطته مالها ليتاجر به وأرسلت معه غلامها “ميسرة” في رحلة تجارية، وعاد ميسرة ليحكي لها عن صفات وأخلاق لم يرها من بشر من قبل، وعن معجزة أنه كانت هناك سحابة تُظل النبي أينما ذهب رغم أن النبي لم يكن نزل عليه الوحي بعد!


السيدة خديجة كانت تحب النبي بقانون اسمه التعلق بلا العلائق.
هي لم تحب ما يأتي لها من وراءه.
هي لم تطلب منه شئيًا.
هي كانت تحبه هو صلى الله عليه وسلم ورضي الله عنها.


كان رسول الله يفضلها على سائر زوجاته، و لم يتزوج عليها غيرها حتى ماتت وكان يكثر من ذكرها بحيث أن عائشة كانت تقول : ما غرت على أحد من نساء النبي ما غرت على خديجة وما رأيتها، ولكن كان النبي يكثر من ذكرها وربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاء ثم يبعثها في صدائق خديجة فربما قلت له كأنه لم يكن في الدنيا إلا خديجة، فيقول إنها كانت وكان لي منها ولد


وفاتها رضى الله عنها

توفيت السيدة خديجة قبل الهجرة إلى المدينة المنورة بثلاثة سنوات، ولها من العمر خمس وستون سنة، , وكانت وفاتها مصيبة كبيرة بالنسبة للرسول – صلى الله عليه وسلم- تحملها بصبر وجأش راضياً بحكم الله – سبحانه وتعالى و لقد حزن عليها الرسول صلى الله عليه و سلم حزنا كبيرا حتى خُـشى عليه و مكث فترة بعدها بلا زواج


_________________


    انتهت كل الجمل مابقى غير الامل.........
                   الجفا مايحتمل كل شي قسمة ونصيب.......

    الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 9:02 pm